اخر الأخبار»

لجان المجلس

كتب محرر الموقع
20 ديسمبر 2016 1:32 ص
-
الصدمة: كل مصرى له 185 قرشا فقط فى ميزانية وزارة الثقافة

الصدمة: كل مصرى له 185 قرشا فقط فى ميزانية وزارة الثقافة

 

 

إستمرارا للهجوم على ميزانية وزارة الثقافة فى لجنة الإعلام والثقافة بالبرلمان ، كشف النائب أسامة هيكل، رئيس اللجنةأن الحل الأمنى لمواجهة الإرهاب غير كافى ، وأوضح إن الدور الثقافى مطلوب، واللجنة سوف تضغط حتى تحصل وزارة الثقافة على دور أكبر، خاصة فى شمال سيناء والمناطق الأكثر تعرضا للإرهاب، معلناً تضمانه مع طلبات الإحاطة التى تناقشها اللجنة فى اجتماعها حول تردى الخدمات الثقافية فى المحافظات.

 

وبدوره، قال اللواء حسن خلاف رئيس قطاع مكتب وزير الثقافة، خلال كلمته فى الاجتماع أن الأزمة تتمثل فى الميزانية، موضحاً أن نصيب المواطن من الخدمات الثقافية بعد حذف الأجور والإنشاءات نحو 185 قرشا، مستعرضاً عدد من جهود الوزارة لتجاوز الأزمة المالية، متضمنة فعاليات وأنشطة مع مراكز الشباب والجمعيات الأهلية.

 

وقاطعه "هيكل" معقباً، : " أشعر بأسى شديد وأنت تقول نصيب الفرد من الثقافة 185 قرش، القرش اتلغى من زمان"، ممازحاً: " والجنيه فى طريقه انه يتلغى وأن الموضوع تراكمى وإن الثقافة لا تتعلق بوزارة واحدة، لكن هناك أزهر وشباب ورياضة وإعلام ووزارة ثقافة وجامعات وكلهم ينتجوا ثقافة الشخصية المصرية".

 

 

وقال "النائب عبدالحميد كمال" خلال كلمته فى الاجتماع، إن السويس بها ٧٠٠ ألف مواطن، ما يعنى أن كل شخص مخصص له من ميزانية الثقافة نحو ٧ صاغ، مضيفاً أن تقديم الخدمات الثقافية فى المحافظات لا يأتى فى إطار الرفاهية، لكن لها هدف آخر يتمثل فى مواجهة الإرهاب والأفكار الظلامية التى لا يمكن أن تواجهها الإجراءات الأمنية فقط.

 

وأضاف كمال، إن السويس ذات التاريخ الطويل، مكتبتها تعرضت للتدمير من قبل الإخوان، وكان بها ١٨ ألف كتاب، وإن حى الأربعين الذى يتواجد به أكثر من نصف سكان السويس لا يوجد به مكتبه عامة ولا مركز ثقافة.

 

وطالب عضو مجلس النواب، بزيادة النسبة المخصصة للثقافة، متابعاً: "لا يمكن الاكتفاء بالاعتماد على مصر الخير ورجال الأعمال، لكن على الدولة المصرية التزامات الدستورية"، مؤكداً أن بعض المحافظات معدومة من الخدمة، ومحافظات أخرى نصيبها أقل مما ينبغى.

 


اصدقاؤك يفضلون