اخر الأخبار»

أخبار النواب

كتب محرر الموقع
2 يناير 2017 6:19 ص
-
نوا ب يكشفون حقيقة دور البرلمان فى وقف برنامج إبراهيم عيسى .. ويرفضون وقفه رغم تطاوله عليهم

نوا ب يكشفون حقيقة دور البرلمان فى وقف برنامج إبراهيم عيسى .. ويرفضون وقفه رغم تطاوله عليهم

 

 

إهتم عدد كبير من النواب بالرد على الرأى العام المعترض على وقف برنامج الإعلامى إبراهيم عيسى ، حديثه عن در البرلمان فى ذلك ، إن البرلمان مش قادر على أى حد إلا عيسى ، وقالوا إنهم ضد هذا الإعلامى على طول الخط ، لكن لا يعنى ذلك أبدا وقف برنامجه ، وتبرأوا من هذا الموقف بالمرة .

 

مرع إن بداية الهجوم البرلمانى على عيسى كان من خلال طلب إحاطة من النواب منهم مصطفى بكرى ، حيث شهدت الجلسة العامة بمجلس النواب 19 ديسمبر الماضى، ووصف الدكتور على عبد العال،رئيس مجلس النواب، ما قاله الإعلامى إبراهيم عيسى، فى الحلقة الخاصة بقانون بناء الكنائس، بإنها دعوة للفتنة يحاسب عليها لقانون ..

 

 

وطالب "عبد العال"، الحكومة والهيئة العامة للاستثمار بأن تشاهد الحلقة واتخاذ الإجراءات ضده، وبعدها توقف البرنامج لأيام ثم عاد ، ثم توقف وأصدر عيسى بيانًا لإعلان وقف برنامجه على قناة القاهرة والناس،

 

وقال النائب محمد أبو حامد، عضو مجلس النواب، إن وقف برنامج إبراهيم عيسى من فضائية "القاهرة والناس" ليس له علاقة بما ذكره البرلمان عن الإعلامى فى إحدى جلساته، وانتقاده للهجوم المتكرر على مجلس النواب فى برنامجه، موضحا أن وقف البرنامج كان بقرار من الفضائية نفسها وليس لها علاقة بأى موقف سياسى من الدولة أو البرلمان.

 

وأضاف "أبو حامد" أن مجلس النواب كان مستاء فى الفترة الماضية مما كان يذكره إبراهيم عيسى من معلومات مغلوطة فى حق البرلمان، والسعى لإثارة البلبلة، مشيرا إلى أن كل ما كان يذكره عن قوانين البرلمان كانت خطأ، والتى كان أبرزها عندما أثار الموضوع الخاص بقانون ترميم الكنائس، وذكر بوجود مادة تمنع الصلبان، الأمر الذى أثار جدلا واسعا فى الشارع المصرى، وهجوم متكرر على عمل وأداء البرلمان، مؤكدا أن البرلمان لن يكون ضد أى انتقاد ولكن أن يكون بموضوعية وليس بالهجوم.

 

فيما رأى النائب خالد عبد العزيز فهمى، عن حزب المصريين الأحرار، أن إبراهيم عيسى أساء للبرلمان الفترة الماضية، فى برنامجه وكان ما يفعله ليس انتقادا، مؤكدا أن قرار وقف البرنامج كان أمرا متوقعا وليس بجديد، مشيرا إلى أن مجلس النواب لم يرفض أى صور من الانتقاد من جميع الإعلاميين أو الصحفيين، ولكن ما كان يفعله عيسى ليس له أى علاقة بالانتقادات الإعلامية.

 

وأضاف أن ما فعله "عيسى" فى الفترة الماضية، أصبح يؤثر بطريقة سلبية على النواب، مما جعل هناك حالة من الإحباط لأصحاب المبادئ والقيم وشباب النواب فى المجلس، نتيجة الهجوم المستمر على المجلس وأدائه، موضحا أننا نختلف جميعا فى كثير من الأمور ولكن نتفق على مصلحة البلاد.

 

وتابع: "أنه على البرلمان أن يعيد بث جلساته مرة أخرى، ليعلم أبناء الشعب ما يقوم به أعضاء البرلمان، من تشريعات ودور رقابى، وعدم الاتجاه للسماع من النواحى الأخرى عن أداء مجلس النواب، حتى يتجنب الشبوهات التى تثار حوله".

 

قال محمد الحسينى، عضو مجلس النواب، إن ما كان يقدمه إبراهيم عيسى، كان يحمل معلومات خاطئة عن ما يقدمه مجلس النواب، مما أثار البلبلة فى الشارع المصرى، مؤكدا أن هذه المعلومات البلد فى غنى عنها فى هذه الفترة التى تعانى منها مصر من أزمات.

 

وأضاف أن مجلس النواب لم يتدخل فى أى من الأمور لوقف البرنامج الخاص بالإعلامى إبراهيم عيسى، وأن مجلس النواب مع حرية الإعلام والصحافة كاملة، وليس ضد حرية الانتقاد بأى أشكاله، لافتا إلى أن مجلس النواب تحدث لرئيس هيئة الاستثمار أثناء حضوره الجلسة العامة فى البرلمان، لمتابعة ما يتم فى البرامح من تناول معلومات خاطئة تكون سببا فى مخاطر وتسبب فى مشاكل بالدولة.

 

وقال الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب أن حرية الصحافة منصوص عليها فى الدستور، ولابد من احترامها لكنها فى الوقت نفسه مسؤولية كبيرة يجب تقديرها.

 

وتابع عبد العال، خلال الجلسة العامة للبرلمان، قائلا:"إن ما قاله إبراهيم عيسى فى برنامجه، المذاع على قناة القاهرة والناس، يضعه تحت طائلة قانون العقوبات، وبعض الجرائم التى تصل إلى حد التحريض على العنف، وهذه ليست جنحة ولكنها جناية".

 

وأكد عبد العال: "هذه التفاهات لن تمر مرور الكرام"، مطالبا المستشار مجدى العجاتى بأن تقدم الهيئة العامة للاستثمار تقريرا وافيا وكاملا عما يدور فى المحطة.

 

وكان الإعلامى إبراهيم عيسى قد هاجم فى برنامجه، "مع إبراهيم عيسى"،نواب البرلمان، واصفا إياهم بأنهم "نصابين وأفاقين"، على حسب ما قاله النائب مصطفى بكرى فى الجلسة العامة المنعقدة فى البرلمان.

 

 


اصدقاؤك يفضلون