اخر الأخبار»

مقالات واراء

كتب محرر الموقع
11 يناير 2017 11:35 م
-
سمير البحيرى يكتب: الطريقة المثلى للقضاء على الإرهاب فى سيناء ..بسرعة

سمير البحيرى يكتب: الطريقة المثلى للقضاء على الإرهاب فى سيناء ..بسرعة

  

العملية الإرهابية الخسيسة التى استهدفت كمين "المطافى" فى العريش ،أحدثت دويا" بين أوساط المجتمع ، خاصة أنها جاءت في توقيت كانت الأمور قد هدأت فيه قليلاً في سيناء ، رغم الاستنفار الدائم من قبل قواتنا المسلحة ورجال الداخلية ، لكن الخسائر ونجاح الارهابيين الضمنى فى العملية ، يؤكد أن هؤلاء الخونة مدربون جيداً ويستطلعون الاماكن المستهدفة قبل الوصول اليها وتحقيق هدفهم باسقاط الابرياء من جنودنا الأفذاذ .

ما يضع الدولة ككل أمام تحد صعب في كيفية مواجهة مثل هذه الهجمات المفاجئة والتي دائما ما تتنوع تكتيكاتها بين سيارات مفخخة وهجوم مسلح من قبل افراد هذه التنظيمات الارهابية.

ومايجري الآن وعلى مدار أكثر من 5 سنوات من بدء العمليات الارهابية المنظمة في سيناء ، أكد على صلابة الدولة المصرية وبسالة قواتنا المسلحة في التصدى لهؤلاء الساعين لتحقيق مكاسب على ارض الواقع ، بمعنى الاستيلاء على مكان محدد وتحصينه وهو الهدف المباشر منذ اندلاع العمليات ، ليكون موقعا لشن الهجمات المنظمة ، وهو ما يحسب للقوات المسلحة بافشال خطط التنظيمات الارهابية ، ليجبرها على التنقل من مكان لآخر على طريقة حرب العصابات ، وما ساعد على ذلك ايمان المجتمع السيناوي بأهمية القضاء على الارهاب ككل في سيناء ، والمساندة الدائمة لرجال القوات المسلحة والشرطة ، مما أضعف كثيرا من خطط هؤلاء الخونة وافشالها.

لكن يبقى ما يردده البعض حول القصور " في عدم قدرة قوى الأمن المصري في اختراق هذه التنظيمات والتعرف على خططها " والعمل على افشالها بالقيام بعمليات استباقية ، رغم النجاح في مرات ، لكنها ليست كافية لاحباط كل المحاولات الناجحة التي نفذتها هذه التنظيمات الارهابية في الأونة الأخيرة واستهدافها الأماكن التي يسهل الوصول اليها ، كما جرى مؤخرا بالهجوم على كمين المطافي ، والذي أدى لهذه الكارثة التي فجعتنا جميعاً ،

" فالواضح من تكتيكات الارهابيين الاسراع بنقل العمليات لمدينة العريش ، بعد تشديد الإجراءات الأمنية، وإحكام السيطرة على منطقتي الشيخ زويد ورفح ، لتخفيف الحصار على تلك المناطق من القبضة الأمنية ، كما أن الكمائن الثابتة لقواتنا المسلحة والشرطة تعد صيدا سهلا للارهابيين ، سواء بجمع الملعومات عنها وكيفية تسليحها وتأمينها ، مما يسهل كثيرا في الهجوم عليها ، وهو ما يتحقق لهم بالفعل في كل عملية والتي دائما ما تكون موجهة لكمائن ثابتة .

وعلى الدولة أن تغير من تيكتيكاتها هى الأخرى في كيفية ملاحقة البؤر الارهابية في سيناء والتعامل معها بشكل مسبق لاحباط كل مخطاطتها وسهولة القضاء عليها ، مع ايماننا القاطع ان الارهاب الذي تعاني منه سيناء واهلها سينتهي مع جدية مواجهته ، وصبر ومثابرة قواتنا القادرة على القضاء عليه ودحره مهما بلغ من جبروت.

 

 


اصدقاؤك يفضلون