اخر الأخبار»

مقالات واراء

كتب محرر الموقع
18 يناير 2017 2:56 م
-
هانئ مباشر يكتب: كلها أحكام قضائية.. الفرحون من مصرية الجزيرتين والغاضبون من إرهابية تريكة

هانئ مباشر يكتب: كلها أحكام قضائية.. الفرحون من مصرية الجزيرتين والغاضبون من إرهابية تريكة

 ( إدراج أبو تريكة في قوائم الإرهابيبن )..

هو حكم صادر من محكمة الجنايات..

و مثلما تم إحترام الحكم الصادر عن..

محكمة القضاء الإداري الخاص بقضية الجزيرتين..

يجب أن يحترم هذا الحكم..

و من لا يرضى بهذا الحكم هناك طرق قانونية للإعتراض..

و في ساحات المحاكم نفسها و هو أمر كفله الدستور..

فإحترام أحكام القضاء كلها و بلا إستثناء..

هي أول مادة في دستور ( دولة القانون )..

إلا أن الحكمين الصادرين في يومين متتاليين..

كشفوا عن ( الشيزوفرينا ) التي يعاني منها الكثيرين..

فمن هلل لحكم أول أمس و أشاد بعظمة القضاء..

هو من ناقض نفسه في حكم الأمس و أهال التراب على القضاء..

و العكس صحيح من الطرف الآخر..

و بالمناسبة القضاة الذين أصدروا الحكم بمصرية الجزيرتين..

و الذين إنبرى البعض في التغزل شعرا فيهم..

هم نفس القضاة الذين لعنتموهم سبا و قذفا و قلة أدب..

عندما أصدروا في وقت سابق عدة أحكام..

مثل إستثناء رجال البنوك و القضاة من تطبيق الحد الأقصى للأجور..

و حلوا برلمان الإخوان.. الخ..

( من الممكن الرجوع إلى أحكام المستشارين الدكروري و الشاذلي و عضوي اليمين و الشمال في مختلف درجات التقاضي.. و مراجعة كم الشتائم التي طالتهم في هذه القضايا و بالأمس حولتهم لأبطال )..

( القاضي )..

يحكم بما أمامه من أوراق و مستندات و دفوعات يقدمها..

أطراف أي قضية ( نيابة و محاميي الدفاع و الخصم )..

و هذا ما فعله كل من قاضي الجنايات و قاضي مجلس الدولة..

أما أنتم فلا تنظرون إلى الأمر إلا من منطوق..

الهوى السياسي أو الفكري بل و أحيانا المكايدة..

و المصيبة أنكم تستغربوا بعد ذلك..

لماذا لا تستقيم أمور كثيرة في بلدنا ؟!..

مع أن الإجابة كانت هي..

حكمين قضائيين في يومين متتاليين ( عروكم ) و أنتم لا تشعرون..

 


اصدقاؤك يفضلون