اخر الأخبار»

تغطية حية

كتب محرر الموقع
26 ديسمبر 2017 12:38 ص
-
فضيحة فى إسرائيل .. وزير الزراعة المتدين يدعو لصلاة استسقاء بعد فشل علمهم فى إسقاط الأمطار

فضيحة فى إسرائيل .. وزير الزراعة المتدين يدعو لصلاة استسقاء بعد فشل علمهم فى إسقاط الأمطار

 

 

 

فى واحدة من الأزمات المعقدة ، التى تروج لبروباجندا إن إسرائيل تقود العالم بالعلم ، نشر إعلان وزير الزراعة الإسرائيلي المتدين "أورى ارائيل " ، حول تأدية الصلاة الجماعية للاستسقاء أمام الحائط الغربى ـ بعدما فشلت كل محاولات العلم لاسقاط الأمطار فى إسرائيل ، وأثار هذا الإعلان موجة من ردود الفعل الفكاهية في الكيان .

 

لم يبقَ الإسرائيليون غير مبالين بعد الإعلان عن الصلاة لهطول الأمطار التي بادر إليها الوزير "أريئل " ، الخميس في الحائط الغربي، مستغلين الفرصة لتبادل النكات على اقتراحه. لم تُجرَ الصلاة بعد، ولكن سقطت الأمطار في إسرائيل أمس حتى من دون صلاة الوزير.

 

كما ذكر آنفا، كان يوم أمس ماطرا بشكل خاص، لا سيما بعد فترة طويلة لم تسقط فيها الأمطار، وكتب أحد المتصفحين في تويتر "يبدو أن أوري أريئل قد صلى أكثر مما يجب". بالإضافة إلى ذلك، رفع صحفي إسرائيلي مقطع فيديو عن المطر الشديد الذي بدأ بالهطول وكتب ضاحكا: "أخيرا! أصبحت الصلوات تساعد".

 

فكر بعض المتصفحين تحديدًا أن الموعد المحدد لإجراء الصلاة لهطول الأمطار لم يكن صدفة، وأن الوزير أريئيل فحص مسبقا متى ستهطل الأمطار ووفقا لذلك حدد توقيت الصلاة. "لقد فحص مع خبير الأرصاد الجوية متى من المتوقع أن تهطل الأمطار فاختار أن تكون الصلاة قبل ذلك بيوم"، نتمنى أن نراه ينظم صلاة من أجل هطول الأمطار عندما تتنبأ التوقعات أن تكون حالة الطقس حارة في اليوم التالي".

 

حاول متصفح آخر إثارة غضب الوزير عندما عرض مازحا، بسبب نقص هطول الأمطار في السنوات الأخيرة رغم كثرة الصلوات، تأدية الصلاة لآلهة أخرى قد تكون قادرة على المساعدة: "عزيزي أوري، أنا سعيد بالمبادرة الجميلة لتأدية الصلاة لهطول الأمطار. ولكن بما أن إلهنا لا ينجح كثيرا في السنوات الأخيرة في هطول الأمطار، فما رأيك أن نصلي لألهة أخرى؟ مثلا، ألهة محلية مثل الزوج أو الداجون؟"

 

لكن، اعتقد متصفحون آخرون أن اقتراح وزير الزراعة لتأدية الصلاة من أجل هطول الأمطار لم يكن مضحكا، بل مخز وغير مهني. كتب أحدهم في صفحة الفيس بوك الخاصة بالوزير: "من المفترض أن يهتم وزير الزراعة بالزارعة أكثر من الصلوات. ما رأيك حول دفع تحلية المياه في إسرائيل قدما؟" رد الوزير معربا أنه يعمل على دفع منشآت تحلية المياه الأخرى في إسرائيل قدما، ولكن كتبت متصفحة أخرى: "أيها الوزير، لماذا عليك أن تتحمل عبء إقامة منشآت تحلية المياه؟ عليك أن تصلي وعندها ستقام المصانع وحدها".

 

وكان قد عمّم الوزير الإسرائيلي أوري أريئيل دعوة على المزارعين والعامة للوصول إلى الحائط الغربي في القدس حيث ستقام صلاة خاصة من أجل هطول الأمطار

 

نشر وزير الزراعة الإسرائيلي، أوري أريئيل، من حزب "البيت اليهودي" المحسوب على تيار المتدينين الصهيونيين، الدعوة، على صفحته الخاصة على فيسبوك، تحمل شعار وزارته وشعار الدولة، دعا فيها المزارعين والجمهور للوصول إلى الحائط الغربي، حيث ستقام صلاة الاستسقاء.

 

وكتب الوزير إن الوزارة ضمن استعداداتها لعام جاف نتيجة شح الأمطار ستقيم صلاة مشتركة عند حائط المبكى – التسمية العبرية للحائط الغربي أو حائط البراق عند المسلمين- للتضرع إلى الله لينزل المطر

 

 

وتساءلت مواقع إسرائيلية بنبرة ساخرة إن كان الوزير وضع شعار الدولة على الدعوة دون إبلاغ أي جهة رسمية، أم أن الدولة أصبحت تشجع الصلوات من أجل هطول الأمطار بعد أن فقدت الأمل من العلم والتكنولوجيا.

 

 


اصدقاؤك يفضلون